آخر الأخبار
        كأس إفريقيا 2019: غانا تسقط في فخ التعادل أمام بنين (فيديو)                  "كان" 2019: جيراس يجتمع باللاعبين قبل انطلاق التحضيرات لمباراة مالي                 "كان" 2019: الكاميرون تبدأ حملة الدفاع عن لقبها بنجاح (فيديو)                  الحدادي: أعتذر للشعب التونسي...للأسف خذلناكم !                  بث مباشر لمباراة غانا والبنين ( كأس إفريقيا 2019 )                  الكشف عن سبب غياب الجماهير عن مباراة تونس وأنغولا                 كوبا أميركا: كافاني يهدي الأوروغواي الصدارة بهدف قاتل (فيديو)                  كوبا أميركا: تعادل بين الإكوادور واليابان يؤهل باراغواي إلى ربع النهائي                 كأس إفريقيا 2019: ڨيراط وهميلة لمباراة مدغشقر و بورندي                 "كان" 2019: مالي تكتسح موريتانيا في ظهورها الأول (فيديو)                  آلان جيراس: فشلنا في جميع الخطوط أمام أنغولا                  وهبي الخزري... رجل مباراة تونس وأنغولا                 يوسف المساكني يحقق رقما قياسيا مع المنتخب (فيديو)                  كأس إفريقيا 2019: كوت ديفوار تحسم القمة أمام جنوب إفريقيا (فيديو)                  "كان" 2019: تونس تتعثر أمام أنغولا بسبب "الفيلسوف" جيراس (فيديو)                  تونس- أنغولا: التشكيلة الأساسية لــ"نسور قرطاج" (صورة)                  كوبا أميركا: الأرجنتين تتجاوز قطر بثنائية وتعبر إلى ربع النهائي (فيديو)                 كوبا أميركا: كولومبيا تعبر إلى ربع النهائي بالعلامة الكاملة (فيديو)                  "كان" 2019: تعيين السرايري والمالولشي لإدارة مقابلة غانا والبينين                  بث مباشر لمباراة مالي و موريتانيا ( كأس أمم أفريقيا )                 بث مباشر لمباراة تونس و أنغولا ( كأس أمم أفريقيا )                 بث مباشر لمباراة كوت ديفوار و جنوب أفريقيا ( كأس أمم أفريقيا )                 "كان" 2019: الجزائر تتخطى كينيا دون عناء (فيديو)                  "كان" 2019: التشكيلة المحتملة للمنتخب التونسي أمام أنغولا                 "كان" 2019: في غياب ماني... السنغال تتخطى تنزانيا بسهولة (فيديو)                  "كان" 2019: قرارات الاجتماع الفني لمباراة تونس وأنغولا                  بث مباشر لمباراة كولومبيا و باراغواي ( كوبا أميركا)                  كأس إفريقيا 2019: المنتخب المغربي يتخطى ناميبيا بالنيران الصديقة (فيديو)                  بث مباشر لمباراة قطر والأرجنتين ( كوبا أميركا )                 داني ألفيش يعلن رحيله عن باريس سان جرمان        
Publicité

news-details

المنتخب ليس مخبر تجارب و”مقبرة” للخيبات!!

في الصميم  

تونس- فووت سكوب- علي عثماني/ رئيس التحرير  

كنا نعلم منذ البداية أن المنتخب الوطني لن يذهب بعيداً في نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2017 لأسباب عديدة، رغم بصيص الأمل الذي ظهر بعد الفوز على الجزائر ثم زيمبابوي في الدور الأول.

لا شكّ أن المنتخب ليس في أفضل حالاته منذ فترة غير قصيرة، و الدليل على ذلك المردود الجماعي المهزوز في أغلب المباريات على الصعيدين القاري و الدولي…و لو لا وقوف “الزهر” إلى جانب تونس في بعض المقابلات لما تحققت بعض النتائج الإيجابية!!

بالعودة إلى مشاركتنا في نهائيات كأس أمم أفريقيا بالغابون، لا شك أن وقْع خيبة الأمل الكبيرة التي حصلت بعد الخروج أمام بوركينا فاسو في الدور ربع النهائي، مازالت تؤثر في نفوس التونسيين خاصة أننا كنا الأقرب لبلوغ الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ بطولة 2004 التي شهدت تتويجنا بأمجد الكؤوس الأفريقية….غير أن الإطار الفني بقيادة كاسبرجاك “دمّر” آمالنا بسبب فلسفته الغريبة من خلال اختياراته العشوائية خاصة في مواجهة المنتخب البوركيني… في الوقت الذي يصنع فيه أكثر من مدرّب الفارق لفريقه بـ”كوتشيتغ” في الأوقات الحرجة!

منذ عودته للإشراف على منتخبنا “تفنّن” كاسبرجاك في تغيير الخطة التكتيكية من مباراة إلى أخرى و حتى بين الشوطين، فمرة يعتمد 4-4-2 ثم يغيّرها إلى 4-3-2-1…ما تسبب في ضياع تركيز اللاعبين و عدم قدرتهم على الانسجام بين بعضهم فوق الميدان. كما الاختيارات البشرية كانت و ما زالت في حاجة للمراجعة بكل تأكيد، فبماذا يُفسّر الإصرار على دعوة بعض العناصر التي تعاني من “البطالة” الكروية في أنديتها و تشريك لاعبين في غير مراكزهم المتعودين على اللعب فيها و دعوة آخرين بصفة مفاجئة و استبعاد عناصر مؤهلة للعب في المنتخب؟!!

عديد اللاعبين يتحملون بدورهم ما حدث و يحدث حتى الساعة في المنتخب،فبعضهم يعتبر نفسه وصله إلى القمة و الحال أنهم يعانون الويلات من خلال التعاقد مع بنك البدلاء أو وضعهم خارج الحسابات في أنديتهم الأوروربية…أما بالنسبة للاعبين المحليين فإن ضعف مستوى بطولتنا قد جعل العديد منهم لا يقدمون المستوى المأمول في أوقات الشدة. 

زاد الطين بلّة تفكير العديد منهم في مستقبلهم الكروي، سواء بالنسبة للمحترفين في الخارج الذين يبحثون عن وجهة جديدة أو الذين ينشطون في البطولة المحلية و يحلمون بالاحتراف في الخارج لأهداف مادية بالأساس.

و للأمانة نؤكد أن الإعلام الرياضي تسبب بنسبة كبيرة في “نفخ” عديد اللاعبين من خلال كيل المديح لهم بمجرد تسجيل هدف أو تقديم مردود جيد في إحدى المباريات، ثم تنطلق “جوقة” الحديث عن العروض الأوروبية التي تبدو وهمية في أغلبها!

المشرفون على الجامعة و في مقدمتهم وديع الجريء يتحملون نسبة هامة أيضا في خيبة الأمل التي حصلت في الغابون، بالنظر إلى التجاوزات التي حدثت من قبل المدرب كاسبرجاك الذي لابدّ من محاسبته على اختياراته البشرية و الفنية. كما أن الجامعة مطالبة بتعيين مساعد أوّل قادر على فرض كلمته مع كاسبرجاك، مثلما كان الحال مع نبيل معلول في عهد روجي لومار…فالمنتخب يمثل مرآة لتونس في المحافل الكروية القارية و الدولية، و يتحمل “الشعب” جزءا كبيراً من مصاريفه بطريقة غير مباشرة، و بالتالي من الواجب اختيار الشخص المناسب في المكان المناسب، بعيداً عن المحسوبية و “التدخلات” التي تنخر الكرة التونسية منذ عقود.

الثابت أن عديد الأمور بحاجة للمراجعة صلب المنتخب الوطني الذي تنتظره مهمة كبيرة في تصفيات كأس العالم، ثم في نهائيات مونديال روسيا 2018 لو كتب لنا التأهل- و هذا ما نتمناه بطبيعة الحال- ليظهر “نسور قرطاج” بصورة مشرّفة، فعهد المشاركة من أجل “المشاركة” قد ولّى، و لابدّ أن يُعطي كل طرف في المنتخب على قدر ما “يقبض” من المال العام.

كما نذكّر الجميع أن المنتخب الوطني هو ملك لجميع التونسيين، فلا هو مخبر تجارب للمدرب و مساعده خاصة في المقابلات الرسمية و الحاسمة بدرجة أولى… و لا هو “ملك” لبعض العناصر التي تعتبر نفسها “جابت الصيد من وذنو” و الحال أنهم يقومون بواجباتهم لا أكثر و لا أقل…و لا هو “مقرّ” للسمسرة باللاعبين من خلال بعض المحاولات التي حدث و تحدث بطريقة صارت مفضوحة بإبراز لاعب ما على حساب آخر لغايات دنيئة…و لا هو “ملاذ” للتمعّش على حساب الدولة و من ورائها الشعب التونسي..!!

نطوي صفحة “كان 2017” كما طوينا خيبات عديدة سابقة للأسف، لكننا لم و لن ننسى هذه الخيبات التي يجب أن تجعل المذنبين يراجعون حساباتهم من تلقاء أنفسهم، و تمنح المسؤولين “الشجاعة” اللازمة لمحاسبتهم… حتى لا تتكرر النكسات و تصبح “عادة” في الوقت الذي تتقدم فيه منتخبات أخرى بخطوات كبيرة ،بينما يتوهّم كثيرون أننا أفضل!

أختم بالقول إن المنتخب الوطني ليس مخبر تجارب و لا هو “مقبرة” لدفن الخيبات…فلابدّ من المحاسبة و تحمّل المسؤولية  قبل أن ننطلق في إصلاح الأخطاء  و مواصلة العمل بقوّة لتحقيق المطلوب…


مشاركة

0 تعليقات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحكيم…”الصندوق الأسود” للكرة التونسية!

“الفوضى الخلاقة”!!

author

FOOT SCOOP / فووت سكوب‎

"فووت سكوب" هي صحيفة إلكترونية رياضية تونسية، تصدر عن مؤسسة ”تونس سكوب للإعلام“، متخصصة في تغطية أخبار كرة القدم بتونس و مختلف أنحاء العالم...كما تنتمي إليها، "فووت سكوب TV" و هي قناة واب تابعة للصحيفة الإلكترونية الرياضية، حيث تتضمن فيديوهات و صور لأبرز الأحداث الرياضة في تونس و العالم، إلى جانب البث المباشر لأهم المباريات... ”فووت سكوب“